صحة

الحروق من الدرجة الأولي

الحروق من الدرجة الأولي

 ألم الحروق

تعتبر الحروق، من أكثر أنواع الألم الشديدة على جسم الإنسان، حيث أنها تحتاج إلى وقت طويل في الشفاء، حيث يأخذ الجلد وقتًا طويلًا لكي يعود إلي وضعه الطبيعي، وللحروق درجات مختلفة، ولكن الدرجة الأولي تعتبر من أخف أنواع الحروق، حيث يؤدي إلي إصابة طبقة الأدمة من الجلد، ولكن هذا النوع يصاحبه إحمرارًا في الجلد، وأحيانًا إرتفاع في درجة الحرارة، وذلك مع وجود صداع شديد.

حروق الجلد

الجلد يعتبر درع الوقاية والحماية للجسم، حيث يعمل على وقايته من الأنواع المختلفة من الفيروسات، والبكتيريا المنتشرة في البيئة المحيطة، وأيضًا له دورًا مهمًا في تنظيم درجة حرارة الجسم، وحفظ توازن السوائل فيه، وإما أن تتعرض مساحة كبيرة من الجلد للاصابة، أو الضرر.

و من خلال الإصابات، التي من الممكن أن يتعرض لها الجلد، وأنواع العدوى المختلفة، يفقد هذا الدرع الواقي خواصه في حماية الجسم.

ومن الإصابات التي من الممكن أن يتعرض لها الجلد، الإصابة بالحروق، والضرر الناتج عن الحرق يعتمد علي:

  1. نوع الحروق.
  2. مكان الإصابة به.
  3. عمق الإصابة.
  4. كمية المساحة التي تعرضت للحرق.

حروق الدرجة الأولى وأسبابها:

الحروق من الدرجة الأولى، لا تؤدي إلى ظهور فقاعات مائية، أو أية تغيرات فسيولوجية كبيرة على الجلد، إلا أن الجلد يصبح جافًا.

حيث تعتبر حروق الشمس من حروق الدرجة الأولى، وهي الحروق السطحية التي تؤدي إلي حدوث التهاب موضعي في مكان الحرق، وهذا النوع يصاحبه الألم، والإحمرار، ونسبة بسيطة من الإنتفاخ.

وهناك مجموعة من  الأسباب التي تؤدي إلي الحروق من الدرجة الأولي ومن أهمها:

  1. التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة.
  2. تعرض الجلد لدرجة حرارة عالية، أو لمس شئ ساخن جدًا.
  3. التعرض للبخار الساخن.
  4. لمس الجلد للسوائل الساخنة جدًا.

علاج حروق الدرجة الأولى

حيث يمكن علاج هذا النوع من الحروق بإتباع مايلي:

  • من الضروري إبعاد المصاب عن مصدر الحريق مباشرة.
  • يجب تقديم الإسعافات الأولية للشخص المصاب فورًا عند تعرضه للحريق، وأول شيء يجب فعله، هو:
  • توضع المنطقة المصابة لدقائق تحت الماء البارد، وليس الماء المثلج، وذلك لأنه يساعد على تبريد المنطقة، والحد من انتشار الحروق.
  • غسل منطق الحرق بلطف بالماء والصابون دون دعكه، وذلك للمحافظة على نظافته.
  • من الضروري مراقبة التنفس، وذلك لأنه في حالات معينة يحدث ضيق بالتنفس.
  • يجب وضع مرهم مخصص للحروق، مضاد حيوي علي الحرق، والعمل على تغطية الحرق بشاشة معقمة، وذلك لكي لا يتلوث الحرق، والعمل على إبعاده عن الهواء.
  • في حالة زيادة الألم عند المصاب، فمن الممكن إعطاؤه مسكنًا، وذلك لمساعدته على تحمل الألم.
  • استخدام الكريمات المخصصة للوقاية من أشعة الشمس، وذلك لتجنب حروقها.

الشفاء من حروق الدرجة الأولى، يستغرق من 6 أيام إلي 7 أيام،ويمكن علاج حروق الدرجة الأولى باستخدام مكونات طبيعية منزلية مثل، الخل المخفف بالماء، فهو يساعد علي تخدير منطقة الألم، ويريح أنسجة الجلد، وذلك عن طريق ترطيب قطعة من الشاش بالخل المجفف، ووضعها على الجلد، ويتم تكرار العملية كلما شعر الشخص بالألم، ومن الممكن استخدام أكياس الشاي مع الماء البارد كعلاج للحروق.

حيث يوجد منتج طبيعي مكون من شمع العسل، وهو يعتبر مشهور في علاج الحروق من الدرجة الأولى.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى