إسلام

أفضل وقت لقراءة أذكار الصباح والمساء

الأذكار

قد جعل الله عز وجل بركات كثيرة على المسلمين ، فقربهم منه أكثر فأكثر ، بما في ذلك الدعاء والارتباط به في جميع الأوقات.

ومنها أذكار الصباح والمساء المذكورين في وقت محدد، والتي لها أجر وفضل عظيم عند الله، وفي هذا المقال سنعرف أن نذكرها في الوقت المناسب لفهم مزاياها وكيفية للقيام بها.

أفضل وقت لقراءة أذكار الصباح والمساء

يبدأ وقت الصباح من منتصف الليل حتى الظهر ، وأفضل وقت بعد صلاة الفجر حتى تطلع الشمس ؛ ويبدأ وقت المساء من ذروتها حتى وقت متأخر من الليل ، وأفضل وقت للذكر مساءً هو من صلاة العصر حتى غروب الشمس.

فضل المحافظة على أذكار المساء والصباح

  • الاستمرار في ذكر الأذكار الصباحية والمسائية هي من أعمال التقرب إلى الله لقوله تعالى: (وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا)،قال الأمر صلى الله عليه وسلم ، لأن الذكر يربط المسلم بربه ، ويعلق به قلبه ، ويحميه من الشياطين وسائر الشر ، وكذلك في الصحة والمال والعافية.
  • حماية المسلمين من شر البشر والآلهة ، وتقريبه إلى الله، حتى يجتنب ذنوبه ، ويقضي على ذنوبه ، ويزيد حسناته ، ويلهمه بعلمه.

كيفية قول الأذكار

  • أن يقرأ الأذكار بجدية وعقلانية ، ويفهمها ليفتح صدره ويذوق حلاوة الإيمان وهو أمر مستحب. لذلك ، من غير المناسب أن نقول ذلك على عجل.
  • التحدث بصوت منخفض حتى لا يسمع سوى صوته ولا يستطيع رفع صوته والتسبب في الإزعاج  في وجود شخص ما، فقد الله تعالى: (ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ).
  • لا ترفع يديك لعدم وجود دليل في الحديث على ذلك ، ولأن رفع يديك لا يستحسن في أذكار الثناء.
  • أن يستفرد بها بنفسه ؛ لأنه لا حكم لذكرها مع الجماعة في المسجد.

بعض أدعية الصباح والمساء

  • من أذكار الصباح: اللهم إني أصبحتُ أشهدُكَ، وأشهد حملةَ عرشِك، وملائكتك وجميع خلقك، أنّك أنت الله لا إله إلاّ أنت سبحانك إنّي كنت من الظالمين.
  • من أذكار المساء: أمسيْنا وأمسى الملكُ لله، والحمد لله، ولا حولَ ولا قوّة إلاّ بالله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى